Jump to content
أوفيسنا

أبو عاصم المصري

02 Members
  • Content Count

    61
  • Joined

  • Last visited

  • Days Won

    1

Everything posted by أبو عاصم المصري

  1. ما شاء الله، استعملت الطريقة، وهي مفيدة للغاية، فبارك الله فيك أخي الكريم، وجعل ذلك كله في ميزان حسناتك.
  2. الفكرة كالتالي: 1- إضافة عبارة (أخرجه البخاري: كتاب كذا، باب كذا، رقم (كذا)) تحت كل حديث من أحاديث البخاري، ويؤخذ هذا من (الكتاب) و(الباب) اللذين يندرج تحتهما الحديث. 2- يتم هذا مع كل أحاديث البخاري، وكذا مسلم، وبقية الكتب الستة. 3- بعد ذلك تجمع ملفات الكتب الستة في ملف واحد، وسيكون عددها حوالي (30000) حديث. 4- عمل مقارنة بنسبة 50% مثلا بين حديث رقم (1) في البخاري مع مجموع الأحاديث. 5- بهذا سيجد البرنامج الأحاديث التي تتشابه مع نص حديث رقم (1) من بقية الكتب. 6- جمع كل الأحاديث المتشابهة في ملف مستقل مثلا. 7- يحدث هذا مع الحديث (2، 3، 4، ....) إلى آخر ال(30000
  3. حبيبنا الأساذ شحادة، أريد أن أقترح عليك فكرة (تخريج الحديث) من خلال الكتب الستة فقط، على أن يكون مرحلة أولى، لتكون نواة لتخريج موسع للحديث. وتكون طريقة التخريج حسب الاختيار: (الكتاب، الباب، رقم الحديث) أو (رقم الحديث) فقط، وكل من الصورتين مطلوب.
  4. تمام، فتح الله لك، وإن شاء الله ممكن مع التجربة يكون هناك اقتراح للتطوير. الأيام التاريخية.docx
  5. مع ملاحظة أن الألفاظ التاريخية كثيرا ما تتفق مع الأماكن، فكلمة (بدر) مثلا أحيانا يراد بها (المكان)، وأحيانا يراد بها (الغزوة) وكلمة (تبوك)، (خيبر)، (الجعرانة) كذلك، لذا قد توضع الكلمة الواحدة في فهرسين مثلا، فتوضع في (الأماكن)، و(الأيام التاريخية). فمن المستحسن جدا أن نمر على هذه المواضع موضعا موضعا للتمييز. * ثم إنه لا بد من مراجعة الباحث هذه المواضع، مع عدم الاعتماد بالشكل الكامل على الفهرسة الآلية. ومميزات هذه المرحلة الآلية: 1- تحديد كل كلمات القائمة ضمن الفهرس. 2- سرعة التنفيذ. 3- تنبيه الباحث إلى ما قد يفوته من عناصر الفهرسة. 4- إمكانية إضافة كلمات
  6. من الممكن أن نحدد من القائمة الكلمات المشتركة، بحيث يتم إدراجها في الفهرس (موضعا موضعا) ويكون هناك خيار (إدراج كل الكلمات) أو (المرور على المواضع) واحدا تلو الآخر، أما بقية الكلمات غير المشتركة -وهي الأكثر- فيتم إدراجها دفعة واحدة للفهرس. * ملحوظة: يا حبذا لو كانت هذه القائمة قابلة (للزيادة، والتعديل، والحذف).
  7. قبائل.docxأماكن.docx هاتان قائمتان: (للقبائل والفرق والجماعات) و(الأماكن والبقاع)، يمكن أن تستخدما للفهرسة، بحيث يتم تحديد كل هذه الكلمات في الملف: الأماكن بلون، والقبائل بلون آخر، على أن يراجع المفهرس المواضع المحددة للتأكد من عدم اشتراكها مع كلمات أخرى لا تدخل في باب الفهرسة، مثل كلمة (أحد)، حيث إنها تحدد على أنها (مكان)، وتحدد أيضا على أنها (غزوة)، وقد لا تدخل في أي من الفهرسين، فالمفهرس يمر عليها في الملف للتأكد من دخولها في الفهرسة، ثم تقوم أداة البيان بعمل الفهرس بالطريقة المعتادة، وبهذا نكون قد فهرسنا الأماكن والقبائل، فإن لقي هذا القبول، فمن الممكن أن أجمع لك أيضا قائمة (بالغزوات والوق
  8. ما شاء الله، اطلعت على الإضافة الجديدة، وهي جميلة ومفيدة، بارك الله فيك أساذ شحادة.
  9. وهنا نقوم بطريقة يدوية بنقل البيت الذي آخره (برهانا) إلى موضعه في حرف النون، و(ناهيا) إلى موضعه في حرف الياء، وهكذا.
  10. هذه صورة الجدول قبل الترتيب: رُبَّ مَنْ أنضَجتُ غيظًا قلبَهُ قد تمنَّى لي موتًا لم يُطَعْ رُبَّما تَكْرَهُ النُّفُوسُ من الأمْر ما لَهُ فَرْجةٌ كَحَلِّ العِقالِ سَراةُ بَني أبي بَكْرٍ تَسامَوْا عَلَى كانَ المُسَوَّمةِ العِرابِ
  11. أحبائي الكرام، كنت أعمل في ملف فيه مئات من الأبيات الشعرية المأخوذة من الملف بغرض فهرستها، ومن المعلوم أن ترتيب الشعر يكون حسب القافية، فيكون الترتيب على حسب الحرف الأخير (القافية) من الكلمة التي تحتوي على القافية، وكان هذا الأمر يحتاج وقتا وجهدا كبيرين، لأن الفرز (الترتيب) في الورد ليس فيه هذه الخاصية، فأعددت ماكرو بصورة بسيطة يقوم بترتيب الأبيات الشعرية على الحرفين الأخيرين من القافية، بغض النظر عن (الألف والواو والياء والهاء) لأنها ربما تكون في في آخر الكلمة وليست هي القافية، فتركتها كما هي، وعلى الباحث أن يضعها في ترتيبها بطريقة يدوية، وهذه المواضع غالبا ما تكون قليلة، علما بأني من الهواة،
  12. في رأيي: أن تيسير إجراء العملية من الأشياء المفيدة، وخصوصا إذا كان الباحث يحتاجها كثيرا. صحيح أن هناك كثيرا من العمليات يقوم بها الورد، لكنها تأخذ وقتا، وربما تأخذ أكثر من مرحلة، مما قد ينتج عنه خطأ، إضافة إلى الجهد والوقت. فمن المفيد جدا تيسير هذه العمليات إذا تمت إضافتها للإضافة بالطريقة الجميلة المعهودة. خصوصا أن الخطأ في الترقيم يعد من الأخطاء الشنيعة، لذا فمن المستحسن أن يكون بطريقة آلية. ولا يخفى عليكم أن العمل في الأرقام -على وجه التحديد- لفترة طويلة لا بد أن يؤدي إلى خطأ. فلا ملامة عليك أخي الحبيب في إضافة هذه الخاصية بطريقتك الجميلة البسيطة. * وهذا يأخذنا
  13. أستاذنا هذا نموذج لما أريده: يوجد كتاب - باب - حديث، وكل منها أمامه رمز مختلف عن الآخر. وهذه المواضع تحتاج ترقيما، وكل ترقيم منفصل عن الآخر، فهناك ترقيم خاص بالكتب، وآخر خاص بالأبواب، وترقيم خاص بالأحاديث. والفكرة هي: إضافة زر الترقيم على [= $ * @ %] مثلا، بحيث يختار الباحث الرمز الذي يرقم عليه. فإذا اختار [=] مثلا، فهذا يعني أنه يريد ترقيم الأحاديث إلى آخر الكتاب. وإذا كان الكتاب مقسما إلى عدة ملفات، فيمكن أن نضيف بداية الترقيم. @كتاب السنة الْحَمْدُ لِلَّهِ وَصَلَوَاتُهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَآلِهِ قُرِئَ عَلَى الشَّ
  14. أعلم أن هذه الإمكانية موجودة في الورد، لكن طريقتها غير مباشرة، وتحتاج بعض الخبرة في الورد. لكن إضافتها للإضافة بشكل مباشر، مثل: اختر العلامة التي ترقم عليها، يكون أيسر. - أما كتابة رقم في موضع معين، فهذا يكون عند نسخ المخطوطات مثلا، فأحتاج عند كلمة معينة -التي هي بداية صفحة في المخطوط- كتابة رقم صفحة المخطوط، ويكون بين معقوفين بهذه الصورة [10 س/أ] ثم [10 س/ب]، ثم [11 س/أ] ثم [11 س/ب] وهكذا. س : رمز المخطوط، ويمكن أن تكون رمزا آخر، ويمكن أن يكون هناك أكثر من مخطوط، فيكون هناك أكثر من رمز. 10، 11 : رقم اللوحة. أ ، ب : يمين اللوحة وشمالها، أو الوجه والظهر. عند كتابة
  15. رأيتها الآن، ما شاء الله، لا قوة إلا بالله، ممتاز، بارك الله فيك. وعندي اقتراح آخر: وهو ترقيم الكتب والأبواب والأحاديث، أو الفقرات، أو ما إلى ذلك. والطريقة هي: - يجعل الباحث علامة أمام الكتاب، ولتكن مثلا * - وكذلك علامة أمام الباب، ولتكن مثلا @ - وعلامة أما الحديث، ولتكن مثلا = أو أي علامة يختارها، بحيث لا تتكرر في الملف إلا في المواضع المطلوب ترقيمها. - يقوم البرنامج بالترقيم على هذه المواضع المحددة. - كما يضاف إلى البرنامج شكل الرقم، بحيث يوضع مثلا بين []، أو {}، أو ()، أو يترك بلا أقواس، ويوضع بعده شرطة - أو لا يوضع. - ويستحسن إضافة خاصية ا
  16. أحيانا يكون عندي جدول للشعر جاهز يحتاج ترتيب، فإضافة هذه الخاصية تكون مفيدة.
  17. حبيبنا الأستاذ شحادة.. نظرت في الإصدار الجديد من الإضافة، ما شاء الله، جميل. عندي اقتراح: ممكن مع خاصية ترتيب الأعلام، تضيف خاصية ترتيب الشعر، ولا يخفى عليك أنه يرتب على القافية. وهناك صورة جدول فيه البيت كامل، مثل: ما نَوالُ الغَمامِ وَقْتَ رَبِيعٍ كنَوالِ الأمِيرِ يَومَ سَخاءِ 291 أَأُحِبُّهُ وَأُحِبُّ فِيهِ مَلامةً؟ إنّ المَلامةَ فِيهِ مِن أعْدائِهِ 350
  18. تمام، ومن المهم أن يكون هناك ترتيب حسب الموضوعات، يعني مثلا: التفسير وعلومه، كتب الحديث، كتب الفقه، كتب اللغة، كتب الأدب، المعاجم، كتب النحو والصرف والعروض، ... إلخ. وبالتوفيق دائما.
  19. حبيبنا الأستاذ شحادة، أنا الآن أعمل على جهاز ليس عليه الإضافة، وإن شاء الله عندما أعود إلى البيت أثبت الإصدار الجديد على جهازي الخاص، ثم أتابع معك. تحياتي لشخصكم الكريم.
  20. ما شاء الله، تمام، وسوف أذكر لك تباعا المشاكل التي يقابلها الباحث أثناء عمله في الكتاب، بداية من كونه مخطوطا، حتى تحويله إلى بي دي إف، مع المراجعات الفنية المطلوبة، مثل (الترويسة، والترقيم، والتصاق التشكيل) وغير ذلك. حتى تكون الإضافة شاملة لكل شيء إن شاء الله. * يعني مثلا: = كيف أرقم كتابا كاملا بصورة كاملة: (ترقيم الكتب، والأبواب، والأحاديث) مثلا. = كيف أميز الكتب عن الأبواب عن الأحاديث برمز معين حتى يتم الترقيم عليه. * إذا كان التشكيل فيه مخاطرة، فإن اختبار النص - مشكولا وغير مشكول- أمر ميسور، يمكن أن نوقف الباحث على مواضع الإشكال للنظر فيها. * وهناك أشياء كثيرة
  21. أعلم ذلك، لكن وجود مثل هذه القائمة بصورة سليمة يتيح للباحث النسخ منها مباشرة، أو استبدال البيانات، مع كتابتها بصورة صحيحة، لأنه من الملحوظات على قائمة المراجع أن الباحث كثيرا ما لا يلتزم بصورة واحدة لكتابة بيانات المرجع، من اسمه، واسم مؤلفه، ودار النشر، وسنة الطبع، وغير ذلك. ففي رأيي أن وجودها هنا ستكون إضافة مفيدة لإضافة البيان. الباحث يدرك أن هناك طبعات للكتاب، علما بأن تعدد الطبعات ليس هو الغالب، بل الغالب وجود طبعة واحدة، خصوصا في المصادر الكبيرة. وأقل ما يمكن أن يستفيد منه كتابة المصدر، مع اسم مؤلفه، بصورة سليمة. تحياتي لك، وصبحك الله بالخير.
×
×
  • Create New...